كافور

٢٫٧٠ $


الوزن الصافي : 50 جرام . 

الفوائد الصحية و العلاجية لمادة الكافور:

علاج الأمراض التنفسية:

إن رائحة الكافور تساعد في علاج الاحتقان الأنفي و تسهيل مرور الهواء عبر المجاري التنفسية. كذلك الأمر بالنسبة لمن يعاني من السعال أو نزلات البرد و الانفلونزا.

علاج الأمراض الجلدية:

يعتبر الكافور من مضادات الالتهاب الفعالة و بالتالي فهو يساعد في شفاء الجروح و تخفيف الاحمرار و التورم المرافق لها.

إن استخدام زيت الكافور موضعياً يُبدي نتائج فعالة في علاج الجروح و تسريع شفائها، بالإضافة لعلاج المشاكل الجلدية مثل حب الشباب أو البثور أو الطفح الجلدي و الحكة.

علاج الأمراض الهضمية:

يساعد الكافور في علاج الاضطرابات الهضمية سواءً الإسهال أو التهابات المعدة و الأمعاء أو النفخة و الغازات حيث تمنع تشكل الغازات من البداية.

تحسين الدورة الدموية و تعزيز صحة القلب:

يعمل الكافور على تحفيز الدورة الدموية، مما يحافظ على صحة القلب.

تخفيف الألم و تهدئة الأعصاب:

يتميز الكافور بخصائص مهدئة و مسكنة للألم مما يساعد على الاسترخاء.

مضاد للبكتيريا و الفطريات و الطفيليات:

و بالتالي يعتبر استخدام زيت الكافور فعّال في القضاء على القمل و غيرها من الأحياء الدقيقة التي تتطفل على الجسم. بالإضافة لدوره كطارد للحشرات و البعوض.

باعتبار زيت الكافور يتميز بفعاليته كمضاد للطفيليات و البكتيريا، لذلك تم استخدامه في تعقيم مياه الخزانات و جعلها صالحة للشرب.

مسكن للألم العصبي:

إن استخدام زيت الكافور يساعد على انقباض الأوعية الدموية و بالتالي يخفف الضغط على الأعصاب و يسكن الألم.

تعزيز الانتصاب:

على اعتبار أن الكافور يتميز بفعاليته في تحسين الدورة الدموية و بالتالي فقد ساهم ذلك في تحسين الانتصاب عند بعض الرجال.

يتم امتصاص زيت الكافور بسهولة عن طريق الجلد، إن دهن القضيب بزيت الكافور الممدد يساعد على تنبيه الأعصاب و تعزيز تدفق الدم للقضيب، و بالتالي علاج بعض مشاكل الانتصاب الناتجة عن ضعف التروية الدموية للقضيب.

تأثيره على الرغبة الجنسية:

فيما يخص تأثير الكافور على الرغبة الجنسية فقد اختلفت الأقاويل!

فالمعلومة الشائعة قديماً هو دور الكافور في إنقاص الرغبة الجنسية، و يعود ذلك لدور الكافور في خفض نسبة هرمون التستوسترون المسؤول عن زيادة الرغبة الجنسية، لكن لا يوجد أي دليل علمي يثبت ذلك، لأنه قد تبين العكس في بعض الحالات: أي و نتيجة تعزيز الدورة الدموية الناتج عن استهلاك الكافور، تبين تحسّن في الرغبة الجنسية لدىبعض الأفراد. و بالتالي لا يمكن الاعتماد على الكافور في موضوع الرغبة الجنسية.

كيفية استخدام الكافور:

يمكن تحضير الكافور مع نوع من الشاي (بإضافة نقطة أو نقطتين إلى كوب من الشاي)، لكن إذا تم استهلاكه بكميات عالية يؤدي إلى التسمم و الوفاة أحياناً. أو من الممكن استخدامه موضعياً، أو استنشاق بخاره لعلاج الأمراض التنفسية كالاحتقان و السعال.

إليك بعض الأساليب في استهلاكه:

  • إضافة 7 قطرات من زيت الكافور إلى وعاء من الماء الساخن و استنشاق البخار لمدة 3-5 دقائق.
  • إضافة 5 نقاط من زيت الكافور إلى ملعقة طعام من الماء و دهن منطقة الألم و العضلة المتشنجة لعلاج التشنج و تسكين الألم. أو دهن الجسم بها لطرد الحشرات و القضاء على القمل و الجراثيم.
  • لا يجب تطبيق زيت الكافور على الجرح أو الحرق المفتوح، لأنه يؤدي إلى التسمم و يتم امتصاصه سريعاً في مجرى الدم.
  • لا يجب تطبيقه بشكل مباشر على الجلد دون تمديد.
  • إن زيادة الجرعة تؤدي لأعراض التسمم التي تتمثل بالاختلاجات والغثيان و الإقياء.
  • إن زيت الكافور قد يكون سام و قاتل إذا تم تناوله في جرعة عالية. إن تناول 2غ قد تكون قاتلة


  • ٢٫٧٠ $

منتجات ربما تعجبك